مراجعة كتاب المهمة غير مستحيلة لـ أحمد خيري العمري

تحميل كتاب المهمة غير مستحيلة  لـ أحمد خيري العمري

مراجعة كتاب المهمة غير مستحيلة  لـ أحمد خيري العمري

لمحة عن الكتاب

من المؤلم جدا أن الناس لا يصلون، لكنه من المؤلم أكثر أنهم إذا صلوا ربما لا يتغيرون. المهمة غير المستحيلة. الصلاة وبوصفها أداة لإعادة بناء العالم. كتابنا ألفه كاتب عراقي الجنسية. معروف بكتاباته الدينية. يأسرك جمال ما تقرأ له. حينما يجتمع الأدب والدين معا. هو أحمد خيري العمري تميز بأسلوبه وبما يطرح من موضوعات اتخذت منحى تجديدي فأتى بالمعاني الجديدة وحينما يستنبط المفاهيم القرآنية لا يعتمد فقط على السياق القرآني، وإنما أيضا يعود إلى الجذور اللغوية التي الخاصة بتلك الأفعال فيأتي بنتيجة واضحة ضمن منظومة فكرية دينية. كتاب المهمة غير المستحيلة. هذا العمل هو العمل الأول من سلسلة كيمياء الصلاة التي ألفها أحمد خير العمري ليتحدث عن جوهر الصلاة. وهذه السلسلة مكونة من خمسة أجزاء وكل جزء فيها يتمم الآخر. والهدف من هذه السلسلة بيان أن الصلاة ليست مجرد حركات نؤديها. وكما يقول أحمد خير العميري الصلاة دورة تدريبية لنكون ما خلقنا من أجله في هذا الكتاب لن نجد وصفة سحرية تعلمنا الخشوع. وقد ذكر المؤلف ذلك صراحة في كتابه، إذ يقول أنصح أي قارئ أو حاله عنوان السلسلة أن فيه وصفة مال الخشوع أن يوفر ثمنه لأي شيء آخر، فليس في الكتاب ما يفيده في الخشوع بهذا المعنى المباشر. وقد صدق المؤلف فيما قال فكل ما يتعلق بأعماق النفس البشرية لا يمكن أن نتعلمه كما نتعلم الرياضيات أن نحفظ القانون ونطبق عليه أو من خلال إجراء عملية حسابية تعطينا نتيجة واحدة. فتغيير السلوك هو من أصعب المهام التي يمكن للإنسان أن يقوم بها، فهو إلى جانب اكتساب الفكرة الإيجابية يحتاج إلى اقتلاع الفكرة السلبية من جذورها اقتلاعه، وهذا يتطلب وقتا كبيرا من المران والممارسة.  تعددت الأفكار فالرسائل التي تضمنها هذا الكتاب، ومن أهمها أن للإنسان ولادتي ولادة حقيقية، وهي التي تتشابه فيها جميعنا وهناك ولادة مجازية، وهي تلك الولادة التي تتحقق عندما نتخذ قرارات حاسمة لنخرج من عتمة الماضي وضيق الحاضر نهتدي إلى نورا يضيء يضيء مستقبلنا وعشنا. لماذا نصلي؟ في العادة لا يطرح هذا السؤال للنقاش، وإن طرح فإن الإجابة المعهودة أن الصلاة فرض مكتوب وإن من هدمها هدم الدين كله. الكاتب هنا لا يجهل أو ينكر هذا المقصودة للصلاة، ولكنه يرفض أن يتم حصر مقاصد الصلاة في الجزاء الأخروي بمعزل عن دورها الاجتماعي أو الدنيوي، فنحن نكون بذلك نجعل الثمرة بمعزل عن الجذري، وأن تتربى أجيالنا على هذا المعنى المحدودة فيه خطر كبير ليس فقط على الفرد وإنما على المجتمعات أيضا. ويرى الكاتب أن هذه التربية التي نشأ عليها هي سبب في شيوع الفساد في مجتمعاتنا، بينما تكون مساجدنا عامرة بالمصلين. للصلاة معنى تلسكوب وآخر مجهري. يرى المؤلف أن للصلاة معان يمكن أن تتجسد على أرض الواقع، إلى جانب تلك المعاني التي عرفها العرب للفظ صلى منذ أن نزل القرآن الكريم. ما يوجد في المعاجم اللغوية أطلق عليه اسم المعنى المجهري. أما المعاني الجديدة التي ليست كائنة ولكن يفترض أن تكون موجودة أطلق عليها اسم المعنى التلسكوب. والآن نعرض لكم هذه المعاني. المعنى المجهري الأول للصلاة هو الدعاء ولكن ليس أي نوع من الدعاء وإنما ذلك الدعاء الذي يرتبط بالخير والمعنى التلسكوب بي الذي يقابل ذلك المعنى المجهري هو أن الدعاء أسمى من أن يكون مجرد الطلب، فأنت عندما تدعو الله ذلك يعني أنك صاحبة هدف، وتسأل الله أن يعينك عليه وكأن الصلاة هي تحقيقهم لهذا الهدف. أما الأمر الثاني الذي يقابل ذلك المعنى المجهري هو أن في الصلاة دعوة لاتباع الخيري في كل طريق وإلا نكون حياديين. المعنى المجهري الثاني هو اللزوم. وهذا المعنى موجود في كتب الفقه من قبل. ولكن المعنى التلسكوب الجديد هو أنك لن تكون أنت ولن تكتمل إذا لم تؤدي ما يلزمه أن تقوم به وكأن الصلاة هي التي تقودنا إلى الاكتمال. المعنى المجهري الثالث هو النضوج جاء في المعجمي صلى اللحمة أي سواه ونضجه وكأن الصلاة تعين العقول على نضج واكتساب الوعي. المعنى المجهري الرابع هو العمود الفقري. كانت العرب تطلق على المنطقة التي تحيط عظم العسس اسم الصلاة والمعنى التلسكوب أي الذي يقابل هذا المعنى أن الصلاة هي مركز الثقل لتكوين الشخصية وهي التي تبنى عليها النفوس بشكل سليم من التطور ونرتقي. المعنى المجهري الخامس هو نبتة قوية الجذور. كانت العرب تعرف من قبل نبتة لها رأس كبيرة ولها جذور قوية كان يطلق عليها اسم الصينية والمعنى التلسكوب أي الذي يقابل هذا المعنى المجهري هو أن الصلاة تقودنا نحو الإثمار وإلى لقاء قريب مع كتاب جديد لمحبي الكتب المسموعة. تجدون السلسلة بأكملها محملة على تطبيق كتاب صوتي هو تطبيق، وأن يسمح لكم بالاستماع إلى مئات الكتب العربية والمترجمة بجودة عالية وأداء متميز. ومن لم يأخذ التجربة فلن يجربها الآن.







إرسال تعليق

0 تعليقات